بالمستندات.. فاروق حسني: أنا بريء من «فيلا» عزبة البكباشي.. ولم أخالف القانون

فاروق حسني
فاروق حسني




قال الفنان فاروق حسني، وزير الثقافة الأسبق، إن فيلا عزبة البكباشي أو فيلا منيل شيحة، التى قامت وزارة الري، اليوم الخميس، بإزالتها لا تخصه وأن علاقته بهذه الفيلا انقطعت منذ سنوات عديدة، ولا يعلم عنها منذ 2011.
وأضاف أن الفيلا تخص مستثمر عربي كبير، مستنكرا الزج باسمه في الأمر.
وأكد فاروق حسني، في تصريحات صحفية، أنه لم يخالف القانون في شبر واحد، مضيفا: »لو كانت لدى مخالفة واحدة لكانت جماعة الإخوان استغلتها وسجنتني، لكنهم لم يتمكنوا من إثبات تهمة واحدة«.
وأضاف حسني: «حينما بنيت هذه الفيلا منذ 26 عامًا حرصت على التأكد من الموقف القانوني للأرض، ولم أخط خطوة واحدة قبل استشارة الأجهزة المعنية كلٌ فيما يخصه ولم أضع حجرا واحد في الأرض إلا بعد الحصول على الموافقات والتراخيص اللازمة من جميع الجهات الرسمية، ثم استخرجت رخصة المباني بناء على هذه الموافقات»، لافتا أن هذه الجهات شملت كلا من وزارة الزراعة ووزارة الري ومحافظة الجيزة وأملاك الدولة والمسطحات المائية وحماية النيل، وحينما قام ببيع هذه الفيلا لأحد المستثمرين العرب، قامت الإدارة القانونية التابعة له بالتأكد من صحة جميع البيانات والتراخيص اللازمة للتأكد من الموقف القانوني.
وناشد فاروق حسنى وسائل الإعلام ومصدري البيانات والنشرات توخي الحذر وتحري الدقة في المعلومات التي ينشرونها.












ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم