قابيل: شركة صينية تدرس اقامة مجمع صناعى باستثمارات 800 مليون دولار بمصر

أعلن المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة ان شركة شون دونج روي الصينيةShondong کuyi Technology العاملة في مجال الغزل والنسيج تدرس حاليا اقامة مجمع صناعي متكامل لانتاج المنسوجات والملابس الجاهزة بمصر بتكلفة استثمارية تصل الى حوالى 800 مليون دولار ويوفر 5 آلاف فرصة عمل .

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الموسعة التى عقدها مع صن ليمينج الرئيس التنفيذى لشركة شون دونج روي الصينيةShondong کuyi Technology العاملة في مجال الغزل والنسيج حيث استعرض الجانبان خطط الشركة التوسعية بعدد من دول القارة الافريقية تضم مصر واثيوبيا ونيجيريا والسنغال ومالي وزامبيا وموزمبيق وذلك في اطار خطط الشركة الطموحة للاستفادة من المزايا التنافسية التي تمتلكها دول القارة الافريقية ، حضر اللقاء الوزير مفوض تجارى ممدوح سالمان رئيس المكتب التجارى المصرى ببكين .

واوضح الوزير ان الشركة تعد من اكبر الشركات الصينية العاملة في مجال انتاج الملابس الجاهزة حيث تمتلك 20 شركة عاملة في هذا المجال وتحتل المركز الاول وفقاً لمعايير التنافسية وايرادات الاعمال لاكبر 500 شركة صينية عاملة في مجال صناعة المنسوجات ، مشيرا الي ان الشركة لديها علاقات تعاون مشترك مع شركات الغزل والنسيج والملابس الجاهزة بدول كوريا الجنوبية واستراليا واليابان ونيوزيلاندا والهند وايطاليا والمانيا والمملكة المتحدة.

كما عقد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة لقاءً مع سو مينجاتو المدير التنفيذى لشركة شنيانج يواندا انتربرايز(»NYD) احدي شركات مجموعة يواندا القابضة المتخصصة في مجال الابحاث والتصميمات في قطاع البناء والتشييد للمباني الجاهزة والمباني المتكاملة حيث استعرض اللقاء عدد من المشروعات التي تعتزم الشركة تنفيذها بقارة افريقيا ومنطقة الشرق الاوسط خلال المرحلة المقبلة.

وقال الوزير ان الشركة تدرس حاليا انشاء منطقة صناعية في مصر في مجال انتاج المباني الجاهزة ومواد البناء علي مساحة 4 كم2 باستثمارات تبلغ 550 مليون دولار ، مشيرا الي ان مشروع الشركة بمصر يأتي في إطار خطة الشركة لإنشاء 4 مناطق صناعية جديدة بـ 4 دول مختلفة في مجال المباني الجاهزة .

واضاف قابيل ان مشروع الشركة بمصر يتم تنفيذه علي 3 مراحل المرحلة الاولي علي مساحة ا كم2 لانتاج المباني الجاهزة والمرحلة الثانية علي مساحة 1 كم2 لانتاج مواد العزل والمرحلة الثالثة علي مساحة 2 كم2 لصناعة مواد البناء والتشييد .

كما تضمنت لقاءات المهندس طارق قابيل بالشركات الصينية لقاءً مع داى دافيد نائب رئيس شركة دونج فينج لصناعة السيارات والاتوبيسات والتى تحتل المرتبة الثانية على مستوى شركات السيارات الصينية .

وتناول اللقاء بحث امكانية تواجد الشركة داخل السوق المصرى خلال المرحلة المقبلة بهدف الدخول فى مجال تصنيع السيارات والصناعات المغذية لها خاصة فى ظل الاهتمام الكبير الذى توليه الحكومة المصرية لاقامة صناعة سيارات حقيقية .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم