انطلاق أتوبيس "أطفال بلا مأوى" بمراكز ومدن الشرقية

انطلاق اتوبيس "اطفال بلا مآوى" بمراكز ومدن الشرقية
انطلاق اتوبيس "اطفال بلا مآوى" بمراكز ومدن الشرقية

انطلق الأتوبيس الطائر بمراكز ومدن محافظة الشرقية وذلك لجمع "أطفال الشوارع " وتأهيلهم نفسيا واجتماعيا وإلحاقهم بالمدارس وإكسابهم مهارات الحرف المهنية وذلك للحد من ظاهرة التسرب من التعليم والتسول في الشوارع .


صرح بذلك المهندس على عبد الرحمن وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بالمحافظة، وقال إن أطفال الشوارع أصبحوا يشكلون خطرا على المجتمع ويهددون آمنة وسلامته ولذلك كان لابد من تكاتف جهود الأجهزة المعنية لمعالجة تلك الظاهرة والحد من تزايد أعداد "أطفال بلا مأوى" وتحويلهم من قوى سلبية إلى طاقات ايجابية ولتحقق ذلك تم إعداد مشروع لحماية "الأطفال بلا مأوى" برعاية صندوق تحيا مصر وبالتنسيق مع وزارتي التضامن الاجتماعي والإنتاج الحربي يتم خلاله توفير أتوبيس طائر بكل محافظة لجمع أطفال الشوارع وهو مزود بفريق عمل من الأخصائيين النفسيين والاجتماعيين وممرضة مدربين للتعامل الجيد مع أطفال الشوارع لالتقاطهم ومناقشتهم حول أسباب تواجدهم بالشارع .


ويضم الأتوبيس الطائر 3 أجزاء للكشف على أطفال الشوارع والتعرف على مشاكلهم الصحية، والثاني لممارسة الأنشطة الترفيهية لجذب الأطفال، والثالث للتعامل النفسي معهم ومزود بأحدث الأجهزة كشاشات عرض وميكروويف وفرن كهربي وثلاجة ووحدة إسعاف وذلك لتسهيل عمل فرق الشارع .


وقال المهندس على عبد الرحمن، إنه يتم التعامل مع فئتين من الأطفال الأولى منها أطفال بلا مأوى ويتم إيداعهم في دور التربية التي تم تطويرها في الفترة الماضية بملايين الجنيهات واستخراج شهادات ميلاد لهم وإلحاقهم بالمدارس، أما الفئة الثانية فهم الهاربين من أسرهم ويتم إعادتهم لهم بعد معالجتهم نفسيا ومتابعتهم.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم