سلاح جديد لمكافحة البدانة قريبا

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أعلن فريق من العلماء الأمريكيين بجامعة "ويسكونسن" الأمريكية، عن قرب تطوير سلاح جديد في حربهم المستمرة لمكافحة البدانة.

فقد أظهرت الأبحاث أن فقدان الوزن الزائد يبدأ بتجنب الأطعمة عالية في حمض "الميثيونين" الأميني ، مثل الفول ، المكسرات ، واللحم البقري ، الديك الرومي، الأسماك والبيض والألبان .. ومع ذلك ، إتباع مثل هذه الحمية الغذائية الصارمة لفترة طويلة يعد أمرا صعبا للكثيرين".

وقد أجرى الباحثون أبحاثهم على مجموعة من فئران التجارب البدنية بإتباعهم نظاما غذائيا عالي الدهون مع حرمانهم لمدة خمسة أسابيع من عنصر"الميثيونين".. وقد لوحظ فعالية هذا الاتجاه في فقدان الوزن التدريجي مع تراجع ملحوظ في مستويات الدهون في الجسم، فضلا عن تصحيح مستويات السكر المرتفعة في الدم.

وتؤكد النتائج المتوصل إليها على أهمية تجنب تناول الأطعمة الغنية بـ" الميتيونين" على المدى القصير، وقد يكون مفيدا في علاج البدانة، ليصبح علاجا واعدا لها والأمراض ذات الصلة مثل مرض السكر النوع الثاني.

ومن المنتظر أن يقدم نتائج الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد في الاجتماع السنوي للجمعية الفسيولوجية الأمريكية المزمع إقامته اليوم 24 إبريل في نيويورك.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم