بمناسبة شم النسيم .. تعرف على فوائد »الفسيخ« وكيفية شرائه

الفسيخ
الفسيخ

بمناسبة قدوم شم النسيم الذي يكثر فيه تناول البيض الملون والرنجة والفسيخ، يقدم أخصائي التغذية سعيد متولي نصائح في شراء الفسيخ والسردين وفوائده وأعراض الفسيخ الفاسد وكيفية علاجه.


وأوضح أنه عندما يصنع يجب أن لا يتم بيعه إلا بعد مرور 21 يوما على تمليحه، وهو ما يتم تسجيله في ورقة معلقة على البرميل مضيفا أن الفسيخ الجيد يكون مثل «الملبن»،عند تناولها و لابد من نظافة السمك، ونظافة أحشائها وجلدها متماسك، وعند حفظ الأسماك بعد التمليح يجب أن لا يشم الهوا، حتى لا يملئ ديدان وحشرات.


وأضاف أن المواصفات التي يجب توافرها عند شراء الأسماك المملحة وهى أن يكون اللون طبيعيا وبراقا ولامعا، وتكون أنسجة اللحم متماسكة والجلد سليم ،وتكون رائحته مقبولة ومظاهر فساد الأسماك المملحة فتتلخص في تغير لون الجلد إلى اللون البني مع عكرة شديدة بعدسة العين. 


وأكد على أنه لابد من حفظ الفسيخ بالثلاجة لأنه غالبا تحتفظ الأسماك بدمائها وبسبب تفاعل البكتيريا وتظهر الرائحة الغير طيبة، مشيرا إلي إن أشهر الأسماك التي تستخدم اسماك للفسيخ السمك البوري وكلب البحر وراية البحر وذلك يوجد فقط في بحيرة ناصر.


وقال إنه يتميز الفسيخ الجيد بكل مائة جرام من السمك البوري الذي نصنع منه الفسيخ يحتوي علي 10 جرام من البروتين و5,58 جرام دهن و18 ملى جرام كالسيوم و82 ملى جرام فوسفور و68 ملي جرام حديد وفيتامين أ وفيتامين ب وفيتامين ب المركب وفيتامين د كما أن الفسيخ يحتفظ بفيتامينات أكثر من أي نوع آخر من أنواع الأسماك إذا لا تدخل النار في إعداده.


وأضاف أن القيمة الغذائية للسردين أكبر من الفسيخ فأن كل مائة جرام من السردين تحتوي علي ما يقرب من 47,1 ملى جرام ماء و 29 ملى جرام كالسيوم و299 ملى جرام فوسفور و1,5 ملي جرام حديد و710 وحدات فيتامين أ مع مكونات مجموعة فيتامين ب وأيضا فيتامين د كما يحتوي الفسيخ والسردين علي عنصر اليود الذي يمنع تضخم الغدة الدرقية.


وحذر سعيد متولي، من تناول الفسيخ الغير جيد لأنه يحتوى على ميكروب يسمى "البوتيولاينام" من الممكن أن يتسبب في إحداث شلل، أو قد يصل لوفاة الإنسان وهو ميكروب لا يموت بالحرارة إطلاقا وتلك الميكروبات لا تحدث لونا غريبا أو رائحة، وبالتالي لا تكتشف من قبل المستهلك. 
وأشار إلي أنه تظهر أعراض الفسيخ الفاسد بعد تناول الوجبة بفترة زمنية تتراوح من 8 إلى 12 ساعة وقد تمتد في بعض الحالات إلى 18 ساعة، وتظهر في صورة جفاف في الحلق ،وزيادة في ضربات القلب، وزغللة في العينين، وصعوبة في البلع وصعوبة التركيز بالعينين، وكذلك ضعف في عضلات الوجه والرقبة والأكتاف وقد يسير هذا الضعف والشلل إلى عضلات التنفس ومن هنا قد يتوفى المريض إذا لم يذهب سريعا إلى المستشفى.


وقال إن علاج التسمم من ميكروب الفسيخ بعقار مضاد للتسمم وهو غير متوافر إلا في المستشفيات ومراكز السموم التابعة لوزارة الصحة.


وأكد أن الأسماك الطازجة أفضل بديل للأسماك المملحة، نظرا لارتفاع القيمة الغذائية بها وارتفاع نسبة الأمان بتناولها وان كان ضروريا تناول اسماك مملحه، ينصح باستبدال سمك الفسيخ بالرنجة.


وأضاف أن تناول البصل الأخضر والخس بجانب الفسيخ يقضي على السموم داخل الجسم والبكتريا و يعالج أمراض السكري و القلب وذلك بشرط عدم تجاوز 150 جرامّا من الفسيخ في الوجبة الواحدة خوفا من سوء الهضم و الحموضة كما نصح بتناول الشاي الأخضر مع النعناع أو الزعتر أو القرفة بعد تناول الفسيخ من أجل الحد من التلوث .


وحذر الحوامل وأصحاب الضغط المرتفع ومرضى القلب والأطفال الأقل من 3 سنوات و مرضى الكبد والكلى وقرحة المعدة من تناول سمك الفسيخ الذي يحتوى على كميات عالية من الملح.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم