فيديو| حكاية عم «جرجس» وأسرته القاطنة «تحت الأرض» منذ ٤٠ عامًا

منذ أكثر من ٤٠ عاما؛ وعم "جرجس" الذي يعمل بائع خضار في "باكية خشبية" أمام منزله، وكذا وأسرته المكونة من ٩ أفراد؛ يعيشون تحت الأرض وسط الزواحف والثعابين والحشرات، وحياة غير آدمية في "قبو" متهالك في منطقة شبرا مصر كما لو أنه في العصر الحجري.

رصدت كاميرا "بوابة أخبار اليوم" حالة منزل عم جرجس المتهالك وتحدثنا إلى الأسرة والتي بدت خائفة من مستقبل غير معلوم، وتروي أسرة عم جرجس أن المشكلة الأخيرة تكمن في انهيار العقار المجاور مما أثر بالسلب على منزلنا وهدم جزء كبير منه، وقد سد الانهيار  بوابة المنزل، مما أدى إلى دفننا أحياء، إلى أن قامت مجموعة من الجيران وشباب المنطقة من إزالة الهدم المتكدس ومن ثم إخراجنا من تحت الأرض، أما عن والدة زوجها فهي تقول أن العناية الإلهية وحدها من أنقذتها من تحت الأنقاض.

وتقول زوجة عم جرجس، إننا نريد حياة كريمة فدائما ما تدخل مياة الصرف الصحي إلى منزلنا وتغرق المفروشات، وهذا يجعلنا ننام في الشارع، وتكررت هذه الحالة كثيراً.

وأكد ابن عم جرجس، أنهم لا يستطيعون الوقوف في "القبو" لأن طوله تقريبا مترا ونصف، فلابد على من يدخله أن لا يستقيم في الوقوف.  

وطالبت أسرة عم جرجس، المسئولين بتوفير شقة سكنية للعيش فيها، حتى لا تستمر حياتهم بهذه الطريقة غير الأدمية.