معلومات عن الكلبة الحامل والجراء أثناء وبعد الولادة

هناك الكثير من مالكي ومربي الكلاب يريدون زيادة الربح المادي منها عن طريق تزاوج الذكر والأنثى ومن ثم ولادة بعض الصغار والتي يتم بيعها لأي مشتري كل على حسب مواصفاته والتي تحدد سعره، ولكن هناك معلومات مهمة ونصائح لا يعرفها المربين عن طبيعة تغذية الكلبة الحامل ومتطلباتها حتى الولادة.


تحدثت "بوابة أخبار اليوم" مع أحد أصحاب المزارع الشهيرة في تربية وتدريب كلاب الحراسة.. 


في البداية قال حسين البشبيشي الشهير بأبو نور إن أهم شيء للكلبة الحامل مع الغذاء المناسب في الوجبات اليومية هي الحركة المستمرة دون الجري، فهذا يساعدها كثيرا في عملية نمو الصغار في بطنها، وييسر عليها عملية الولادة، حيث أن الكثير من المربين لا يذهبون بالكلبة الحامل للطبيب أثناء الولادة، وذلك يرجع لعدم معرفة الوقت المحدد للولادة، وهنا تقوم الكلبة بتوليد نفسها وإنزال الجراء وقطع الحبل السري.

 

تغذية الكلبة الحامل

أكد أبو نور أن تغذية الكلبة الحامل عبارة عن أكل البروتين والمتمثلة في اللحوم  والفراخ ومعها الخضار مثل البصل والكوسة والبطاطس والبيض المسلوق والزبادي، لما فيهم من عناصر غذائية مفيدة لها، وأيضا من الممكن من إعطائها بعض الفيتامينات مثل الكالسيوم وغيره من الفيتامينات الأساسية، للتأكد من عملية التغذية الصحيحة لها ولحملها.

وجبات الكلبة الحامل

وأشار أبو نور إلى أن وجبات الكلبة الحامل يختلف عليها الكثير فمن الممكن أن تكون وجبة كبيرة ولمرة واحدة يوميا، أو تقسم إلى وجبتان، او ثلاث جبات بالتساوي على مدار اليوم كل وجبة تعادل نصف الكيلو جرام.

 

تغذية الكلبة بعد الولادة

وأوضح أبو نور أن تغذية الكلبة بعد الولادة يعتبر شيئا مهمًا وذلك لاستمرار عملية الرضاعة بشكل طبيعي، وتعتبر الوجبات الغذائية هي الأساس ومنها على سبيل المثال وليس الحصر، شوربة الهياكل مع الفراخ المسلوقة والخضار والعيش وتعتبر هذه الوجبة متكاملة غذائيًا وصحيًا للكلبة بعد الولادة، مع إعطائها بعض "الدراي فوود" لما يحتوي على قيمة غذائية محسوبة من شركات الإنتاج، بالإضافة إلى نصف كيلو لبن يوميًا.

 

كيفية فطام الجراء 

وتابع أبو نور أنه لا ينبغي على المربي من فطام الجراء الصغيرة قبل الموعد الخاص بفطامهم، وأن يترك عملية الفطام للأم فهي على دراية تامة بموعد فطام الصغار، فهو يستمر إلى شهرين من تاريخ الولادة.

 

 

أهم تطعيمات الجراء 

أكد أبو نور على أهمية زيارة الجراء الصغيرة بعد الفطام إلى الطبيب البيطري ليقوم بفحصم وعمل برنامج التطعيمات الخاصة بتلك الجراء، وذلك عن طريق استخراج بطاقة صحية أو شهادة خاصة بهم، ويكون مدون بها اسم صاحب الكلب، واسم الكلب، ونوعه، وسنه.

ومن هذه التطعيمات الوقاية ضد الحشرات وضد الديدان، وضد السعار، التطعيم الثنائي، التطعيم الخماسي، التطعيم، السداسي، التطعيم السباعي،والتطعيم الثماني، وأخيرًا التطعيم التساعي، وكل من هذه التطعيمات يدل عن شيء معين وهو الثنائي ويعني أنه ضد مرضين والخماسي ضد خمسة أمراض وهكذا الأمر.

تغذية الجراء بعد الفطام

كما أكد أبو نور أن هناك أربع وجبات أساسية تقدم للجراء الصغيرة على مدار اليوم بين كل وجبة أربعة ساعات، حيث لا يزيد وزن الوجبة الواحدة عن ربع كيلو جرام.

 

الوجبة الأولى للجراء الصغيرة تتكون من بيض مسلوق ولبن ودراي فود وعيش.

الوجبة الثانية للجراء ويتم فيها تبديل العيش بوزنه من الأرز المسلوق مع العناصر الغذائية السابقة

الوجبة الثالثة للجراء وتتكون من شوربة الخضار مع لحم صافي أحمر كان أو أبيض أي لحم بقري أو لحم فراخ، ويكون مطهي  بطريقة جيده لتسهيل عملية الهضم  ولتجنب الوعكات الصحية نتيجة لعسر الهضم.

الوجبة الرابعة  للجراء وتتكون من البيض المسلوق مع "الدراي فوود" أو العيش البلدي.

 

وذلك خلال الثلاث الشهور الأولى من عملية الفطام، مع الاهتمام بحالته الجراء الصحية بصفة مستمرة، واللعب معهم لتكوين الصداقة المناسبة، ومن ثم إطاعة الأوامر بطريقة سهلة.