أخر الأخبار

شاهد تفجير منزل «ملك الكوكايين» الكولومبي

بابلو إميليو إسكوبار.. أو ملك الكوكايين، تاجر مخدرات كولومبي سيئ السمعة، بزغ اسمه في عالم المخدرات وصُنف على أنه الأكثر جرأة، والأكثر إجراما في تاريخ الاتجار بالكوكايين.

 

تزوج إسكوبار في 29 مارس 1976 كان عمره وقتها 26 عاما وهي كانت 15 عاما فقط. أنجبا طفلين . واشتهر إسكوبار بعلاقاته غير الزوجية، وكان يميل إلى الفتيات القاصرات.

 

أرسل جورج بوش الأب تعزيزات جعلت إسكوبار وسط تهديد باغتياله والتي ستسبب مشاكل داخل الولايات المتحدة، شكّل منظمة Medellin Cartel بالتعاون مع مجموعة من المجرمين الآخرين لشحن الكوكايين إلى الأسواق الأمريكية، حيث شهدت سبعينيات وثمانينيات القرن الماضي اقتراب بابلو إسكوبار من احتكار تجارة تهريب الكوكايين في الولايات المتحدة بشحن أكثر من 80% من إجمالي المخدرات المهربة في البلاد. كسب المليارات من الدولارات، وبحلول أوائل التسعينيات كان صافي ثروته يُقدر بـ 30 مليار دولار، حيث أن مجموع الأرباح وصل إلى 100 مليار دولار متضمنة الأموال المدفونة في أنحاء مختلفة من كولومبيا.

 

إصدارات أخبار اليوم