فيديو| «مصر الخير»: تأهيل 250 منزلاً بشمال سيناء

أعلنت مؤسسة "مصر الخير"، أن جهود تنمية وتطوير شمال سيناء مستمرة ومتواصلة، وأنها تتم بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية وعلى رأسها محافظة شمال سيناء، من أجل توفير حياة كريمة للأهالي من خلال إعادة تأهيل المنازل والبيوت هناك، وتوفير وفرص عمل وتسويق منتجاتهم اليدوية.

وقالت نائب مدير برنامج تطوير شمال سيناء سهير عوض، في ورشة العمل التي نظمتها مؤسسة "مصر الخير"، حول المشاركة في تطوير وتنمية شمال سيناء اليوم الأحد، إن تدخلات مؤسسة مصر الخير بدأت بعد حادث الروضة مباشرة، مضيفة أن المؤسسة منذ هذا الحادث قررت التواجد الدائم في سيناء وذلك بخلاف المكتب الموجود هناك منذ ٥ سنوات.

وأضافت سهير عوض: "قربنا من أهالي سيناء بشكل غير عادي، بعد التدخلات السريعة التي تم تقديمها عقب الحادث، وتم البحث عن سبل لتوفير فرص عمل للأهالي، لتوفير دخل كريم، واشتغلنا مع 2000 سيدة أثبتوا جدارتهم، وأنتجوا لنا أكثر من ٢٠ ألف شال من خلال مبادرة مع البنك الأهلي"، موجهة الشكر للبنك للاهتمام بشمال سيناء ومبادرتهم بالمشاركة في أي عمليات تنمية في سيناء.

وأشارت إلى أن مؤسسة "مصر الخير" عملت أيضًا على رفع كفاءة عدد من المدارس التي كانت مغلقة هناك، حيث عادت للعمل وفتحت أبوابها للتلاميذ من جديد.

وأوضحت نائب مدير برنامج تطوير شمال سيناء، أن مؤسسة "مصر الخير" تعمل حاليا على إقامة مشغل هناك لإنتاج المشغولات اليدوية على الأرض التي وفرتها محافظة شمال سيناء، مضيفة أن المؤسسة ساهمت في تأثيث ٣٠ منزلاً خلال المرحلة الأولى، مشيرة إلى أن المرحلة الثانية تتضمن تأهيل ٢٥٠ منزلا، جاري العمل حاليًا في ١٠٠ منزل منهم، بعضها يتم بناؤه من جديد، موضحة أن عملية تأهيل المنازل تتم حسب رغبة ورؤية أهالي سيناء وبالطريقة التي تتناسب مع نمط حياتهم.

وأكدت سهير عوض، أن مؤسسة مصر الخير تنسق وتتعاون مع محافظة شمال سيناء لإقامة عدة مشاريع مثل مشروع الملح ومشروع مزارع الأسماك، وكذلك مشروع تنمية الثروة الحيوانية، الذي تقدمه شركة "أرض الخير" التابعة للمؤسسة، فضلا عن تطوير المنتجات اليدوية، موضحة أنه خلال أيام سيتم الإعلان عن مفاجأة في تسويق المنتجات اليدوية لأهالي سيناء من خلال تصديرها خارج البلاد، مشيرة إلى أن المؤسسة تجري دراسة حاليا عن احتياجات أهالي سيناء والمشروعات المناسبة لهم.

وأوضحت نائب مدير برنامج تطوير شمال سيناء، أن مؤسسة مصر الخير، انتهت من تجهيز فريق للتدخل السريع لمواجهة السيول أو موجات الطقس البارد، التي تتعرض لها بعض المناطق في سيناء، مؤكدة أن المؤسسة متواجدة على مدار ٢٤ ساعة لخدمة أهالي سيناء بالتنسيق مع المحافظة، وكافة الجهات المعنية من أجل تنمية الإنسان السيناوي وتوفير كافة احتياجاتهم.

إصدارات أخبار اليوم