منى ماهر

بدأ اليوم الخميس 20 سبتمبر بعض نشطاء الفيسبوك، حملة لمقاطعة "جوجل سيرش" و"يوتيوب"،رداً على رفض جوجل لحذف الفيلم المسئ للرسول من موقع يوتيوب.

 وأوضح النشطاء أن الحملة تستمر يومان بداية من الخميس 20 سبتمبر، حتى الجمعة 21 سبتمبر، لتوصيل رسالة برفض العالم العربي والإسلامي لتصرفات أقباط المهجر، وأن أمة المليار ونصف مليار نسمة  لن تقبل إهانة رسولها الكريم، مطالبين بضرورة الاستجابة لمطلب رفع الفيلم المسيء من "يوتيوب".

وأكد النشطاء أن المقاطعة ستتسبب في انخفاض سعر سهم شركة جوجل، وخسارة تصل إلى 210ملايين دولارات أميركي.

وكانت شركة جوجل قد أعلنت أنها لن تزيل فيديو الفيلم المسيء للنبي محمد" صلّى الله عليه وسلم"، والذي تسبب في اندلاع مظاهرات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مبررة ذلك بأن الفيديو يتفق مع الإرشادات الخاصة بها.