السويس - حسام صالح
 
 
مازالت محاولات السيطرة على حريق الشركة الصينية بالمنطقة الصناعية شمال غرب خليج السويس ممتدة لأكثر من 18 ساعة متواصلة ومازالت النيران المشتعلة تتغذى على النبات المجفف المعد للتصدير.

فيما كشفت مصادر أمنية عن احتمالية استمرار الحريق حتى مساء اليوم بعد التهام النيران للكمية المحاصرة من الوقود الجاف سريع الاشتعال ولم يسفر الحريق عن أية إصابات بشرية أو خسائر في الأرواح.

كانت الشركة الصينية قد شهدت اندلاع حريق بكميات ضخمة من النبات المجفف المبدورة على مساحة 4 أفدنه داخل الشركة بإجمالي كمية 7 آلاف بالة من البرسيم  المجفف القادم من المناطق الزراعية المستصلحة شرق العوينات  المجهز للتصدير من خلال ميناء العين السخنة القريبة من الشركة .
 
كان اللواء عادل رفعت قد تلقى إخطارا من العميد خالد بهجت بنشوب الحريق بالشركة التي تبعد عن المدينة 55  كيلو  على الفور تم الدفع بسيارتين إطفاء من ميناء سوميد للمواد البترولية  وميناء العين السخنة تابعتين للدفاع المدني لقربهما من موقع الشركة  .

 كما تم الدفع بسيارتين خزانين مياه تابعين لوحده إطفاء المصانع ووحدة إطفاء السويس المجاور لشركات البترول بالإضافة إلى 12 سيارة إطفاء من مطافئ السويس وتبين أن الحريق بدأ من مصدر بطئ ثم تزايد تدريجيا بكميات الغذاء الحيواني الجاف بساحات التخزين بالشركة  ولم يتم التوصل بعد لسبب الحريق أو حجم الخسائر المادية.