رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - السبت، 18 نوفمبر 2017 08:09 ص

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

خبراء: قانون المرور الجديد خطوة جيدة لتقليل حوادث الطرق

  • أحمد عبد الفتاح

  • الخميس، 19 أكتوبر 2017 - 07:25 م

    صورة أرشيفية
    صورة أرشيفية

    أرسل مجلس الوزراء قانون المرور الجديد، إلى مجلس الدولة لإعداد الصياغة النهائية لبنود القانون الذي تم تقسيم المخالفات فيه إلى 5 شرائح، ويكون لكل سائق سيارة 50 نقطة مرورية وبحسب درجة وخطورة المخالفة المرورية التي يرتكبها يتم خصم نقاط معينة.

    وفي هذا السياق، رصدت «بوابة أخبار اليوم»، أراء خبراء في الطرق والمرور حول قانون المرور الجديد وكيفية تطبيقه في الشارع المصري.

    خطوة جيدة

    أكد محمد شحاتة رئيس الجمعية المصرية للنقل، أن القانون الجديد يعتبر خطوة جيدة نحو حل أزمة المرور، خاصة أن فكرة النقاط سوف تسهل من عمل الإدارة العامة للمرور في رصد المخالفات، مشيرا إلى ضرورة تطوير مدارس المرور على مستوى المحافظات حتى يتم رفع كفاءة السائق وتقليل حوادث الطرق.

    وأضاف شحاتة في تصريحات خاصة لـ«بوابة أخبار اليوم»، ضرورة إنشاء مدارس للقيادة في مختلف المحافظات يتم فيه إصدار تراخيص القيادة وتعليم السائقين بجانب عمل تحليل للمخدرات لكل سائق كل فترة زمنية وتسجيل تلك الملاحظات داخل دفتر سوف يساعد بشكل كبير بجانب القانون الجديد للمرور في الانتهاء من نزيف الدم.

    إنشاء الطرق الجديدة يقضي على الحوادث

    قال اللواء عادل الخولي، عضو الجمعية العامة للنقل البري، إن ما قام به الرئيس عبد الفتاح السيسي من إنشاء طرق جديدة على مستوى عالي من معايير التنظيم المرورية هو ما أدي إلى قلة الحوادث على شبكات الطرق الجديدة، مشيرا إلى أن القوانين الجديدة تصب في مصلحة المواطن حيث تم تغيير 3 قوانين للمرور في فترة زمنية قصيرة لمحاولة وقف نزيف الدم.

    وأشار عضو الجمعية العامة للنقل البري، إلى أن هناك اختلاف بين المخالفة المرورية والنقاط المرورية من حيث أن المخالفة يقوم فيه السائق بدفع الغرامة ويعاود السير لكن في النقاط مسموح له بـ50 نقطة فقط ومن بعدها يتم سحب السيارة وإيقاف الرخص لفترة معينة مع دفع الغرامة أيضا في كل مخالفة وخصم نقاط حسب الشريحة التي تقع فيها المخالفة المرورية.

    70 % من الحوادث سببها السائق المهني

    وقال محمد بلح أستاذ هندسة النقل بجامعة عين شمس، إن نظام النقاط المتبع في قانون المرور الجديد من شأنه أن يقلل من نسبة الحوادث على الطريق، عن طريق إعطاء لكل سائق 50 نقطة ومن بعدها إيقافه عن القيادة لفترة معينة يفرضها القانون وهو الأمر الذي سوف يردع من حوادث الطرق خاصة للسائق المهني.

    وأشار بلح إلى أن غالبية الحوادث بنسبة 70 % تكون بسبب السائق المهني، مشددا على ضرورة تغليظ العقوبات على السائق الذي يثبت تعاطيه للمخدرات أثناء القيادة بأن تكون ليس فقط خصم 5 نقاط بل سحب الرخصة ومنع القيادة لفترة كبيرة.

    وكان قد أرسل مجلس الوزراء قانون المرور الجديد، إلى مجلس الدولة لإعداد الصياغة النهائية لبنود القانون الذي تم تقسيم المخالفات فيه إلى 5 شرائح، ويكون لكل سائق سيارة 50 نقطة مرورية وبحسب درجة وخطورة المخالفة المرورية التي يرتكبها يتم خصم نقاط معينة.

    فيما سوف تساهم تلك المواد في الحد من الحوادث المرورية بالطرق وتهدف مواد القانون للعمل على إلزام المواطنين بقواعد المرور وجهاز بحوزة ضابط المرور يعرف من خلاله عدد النقاط المتبقي للسائق و من تلك الشرائح.