رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير التنفيذي : شريف خفاجى

القاهرة - الأحد، 23 يوليه 2017 04:44 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير التنفيذي
شريف خفاجى

المستشار العسكري للجامعة العربية: مؤامرات خارجية وراء انتشار الإرهاب بمنطقتنا

  • نادر غازى:
  • الإثنين، 17 يوليه 2017 - 04:34 م

    ‎أكد اللواء محمود خليفة مستشار الأمين العام لجامعة الدول العربية للشؤون العسكرية أن أسباب انتشار الإرهاب في الدول العربية تتعلق بعوامل داخلية وخارجية متعددة، الداخلية ليست السبب المباشر للإرهاب ولكنها عوامل مساعدة مثل العوامل الاقتصادية واحتياجات المواطن والعدالة الاجتماعية وغيرها.
    وأضاف: "أما العوامل الخارجية فتتعلق بمؤامرات خارجية البعض ينكرها ولا يصدقها، لأن استرجاع التاريخ يوضح أنه كان هناك مؤامرة سايكس بيكو لتقسيم المنطقة ثم وعد بلفور بزرع إسرائيل"، مؤكدًا أن هناك مؤامرات حالية بأساليب أخرى، والقائمون على صناعة الإرهاب وإدارة تلك المعارك يستفيدون اقتصاديا من تجارة السلاح والهيمنة والسيطرة على مواقع استراتيجية في العالم.
    ‎وأكد خليفة أن الدول العربية مدركة لأبعاد المؤامرة والمخاطر والتهديدات الإرهابية التي تتعرض لها والدول التي تتآمر عليها، موضحا أنه يرى في تحليله ورؤيته الشخصية أنه من المؤكد أن الدول العربية مدركة لطبيعة الموقف الراهن تماما.
    وأوضح أن المستجدات التي تؤكد هذا الموضوع أن هناك دول قطعت علاقاتها واتخذت موقفا سياسيا واضحا ودوليًا من الدول التي ترعى الإرهاب دون تسميتها، وهذا موقف جديد لم يحدث من قبل، وبالتالي هناك إدراك أكبر وأعلى بعد اتخاذ هذه القرارات وهناك تشاور مستمر بين كل الاطراف في هذا الموضوع.
    ‎ودعا مستشار الأمين العام لجامعة الدول العربية للشؤون العسكرية إلى المواجهة الشاملة مع الإرهاب، والتي لا تشمل فقط المواجهة الأمنية، بل بآليات شاملة تتضمن المجابهة الثقافية التي تعمل على تحصين المواطنين من خلال دور جميع المؤسسات وليس فقط مؤسسات الاعلام والثقافة، وتعزيز التنمية الشاملة من خلال المشروعات القومية التي تساعد على توفير فرص العمل، وكذلك تعزيز التنسيق السياسي مع مختلف الدول والاطراف من أجل تعزيز المواجهة على المستوى الاقليمي والدولي، مؤكدا انه لا يمكن لدولة بمفردها ان تواجه التهديدات الارهابية التي اصبحت تستهدف جميع دول العالم.