رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - السبت، 23 سبتمبر 2017 01:08 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

الشريف: هدفنا سوهاج بلا بطالة ومليون فرصة عمل للشباب

  • أسماء البكري
  • الإثنين، 17 يوليه 2017 - 01:40 م

     الدكتور هشام الشريف
    الدكتور هشام الشريف

    قام وزير التنمية المحلية د.هشام الشريف، اليوم بزيارة إلى محافظة سوهاج يرافقه د.أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج والقيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.
    وتوجه الشريف عقب وصوله سوهاج الي مسقط رأسه بقرية المنشأة ، واستقبله الأهالي بالطبل البلدي والمزمار وكبار عائلات القرية.
    وخلال جولته بالمحافظ تصادف مرور موكب الوزير بأحد مزلقانات القطار فتوجه إليه عدد من المواطنين ليقدموا له بعض الشكاوي من المزلقان واستمع الوزير إلى الشكاوى ووعد ببحثها.    
    وعقب ذلك تفقد الوزير هشام الشريف والمحافظ كورنيش سوهاج، وشدد على ضرورة منع أى تعديات على ضفاف كورنيش النيل بسوهاج .
    وقال إنه سيتم عمل ممشى مزدوج لأهالي سوهاج ضمن خطة تطوير الكورنيش، بحيث يكون الجزء العلوى من الممشى مخصص للمواطنين للجلوس فيه والتمتع بالنيل والترفيه عن أنفسهم وان يكون النيل هو ملك لكل المصريين ، أما الجزء السفلى من الممشى، سيتم عمل أنشطة اقتصادية به ومحلات وسيخصص للتسوق فقط.
    وعن تكلفة المالية للمشروع قال الشريف إنه لن يكلف الدولة شيئا، بل بالعكس سيكون له عائد مادى جيد يضاف إلى خزينة المحافظة. 
    وأشاد الشريف بدور أجهزة محافظة سوهاج فى الحفاظ على الكورنيش وحمايته من التعديات، مؤكدا أن هناك مدن أخرى لا ترى النيل من شدة المخالفات والتعديات. 
    ثم توجه الوزير الي مقر مديرية أمن سوهاج وكان في استقباله عدد من رجال الدين المسيحي وقيادات الأوقاف وأعضاء مجلس النواب ،  وقام الوزير بافتتح اعمال تطوير وتحديث المبني وعقد اجتماعاً مع القيادات الامنية بالمديرية . 
    وخلال كلمة للوزير في الاحتفالية التي عقدت بمقر مديرية الامن كشف الشريف عن وجود مخطط عام لنهر النيل من رشيد الي وادي   حلفا مؤكداً " هنرجع النيل تاني لاهله " .
    وأشار إلى ضرورة قيام جامعة سوهاج والمؤسسات العلمية بالمحافظة بدورها في إيجاد حلول لبعض القضايا التي تواجه أهالي سوهاج . 
    وتابع الوزير "هدفنا أن تكون محافظة سوهاج بلا بطالة وبلا أمية وهدفنا خلق مليون فرصة عمل في مصر خلال العام الجاري".