رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - الثلاثاء، 26 سبتمبر 2017 02:47 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

سحر نصر تبحث مع المؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار خطة للتوسع بالسوق المصري

  • حسن هريدي - حسن أبو العباس

  • الجمعة، 19 مايو 2017 - 11:37 ص


    التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، مع وزير الاقتصاد والتخطيط السعودي عادل محمد فقيه، وذلك على هامش الاجتماع السنوي الـ42 للبنك الإسلامي للتنمية بمدينة جدة السعودية.
     
     وبحث الجانبان تنمية التعاون الاقتصادي بين بين مصر والسعودية، وإقامة مشروعات مشتركة بين البلدين، واستغلال اتفاقيات التعاون التي تم توقيعها على مدار الفترة الماضية، والتي تعد بمثابة داعم قوى لمستقبل العلاقات بين البلدين. 
     وأكدت نصر أن مصر ترحب بالمستثمرين السعوديين، مشيرة إلى أن قانون الاستثمار الجديد به عدد من الحوافز للمستثمرين العرب والأجانب، إضافة إلى وجود عدد من الفرص الاستثمارية في المشروعات القومية مثل محور تنمية قناة السويس والعاصمة الإدارة الجديدة.
     وأعرب وزير الاقتصاد السعودي عن رغبة بلاده في الاستفادة من التجربة المصرية في التنمية المستدامة، والتقرير الذي قدمته مصر أمام الأمم المتحدة حول المراجعة الطوعية لأهداف التنمية المستدامة، وفى هذا الإطار أعربت الوزيرة، عن رغبة مصر في الاستفادة من التجربة السعودية في مؤشرات قياس الأداء الحكومي، واتفق الجانبان على تبادل الخبرات في مجالات الإصلاح المؤسسي.
     وعقب ذلك، التقت الوزيرة أسامة القيسي الرئيس التنفيذي للمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، حيث بحث الجانبان الخطة الإستراتيجية للمؤسسة للتوسع في السوق المصري في المرحلة المقبلة، والتي تتركز على توفير الدعم التأميني لمشاريع البنية التحتية في السوق المصري، وتوفير الدعم التأميني للحكومة المصرية لتأمين احتياجاتها من السلع الإستراتيجية، ودعم التوجه المصري نحو السوق الإفريقي، وتشجيع تدفق الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى السوق المصري.
     وأعرب القيسى عن رغبة مؤسسته في توسيع حجم أعمالها في مصر وزيادة الدعم للقطاع الخاص، مشيرا إلى أن إجمالي عمليات المؤسسة بلغ 3.47 مليار دولار تمثلت في تغطية عمليات تتعلق بصادرات لصالح مستثمرين في مصر.
     وذكر القيسى أن مؤسسته ساهمت في تشجيع الاستثمارات الخارجية الواردة إلى مصر وذلك بتقديم خدمة تأمين لاستثمار إماراتي بمصر بمبلغ 44 مليون دولار في قطاع البترول.
     وأكدت الوزيرة أن الحكومة مهتمة بدعم القطاع الخاص والمستثمرين، واتفق الجانبان على إيفاد المؤسسة لبعثة إلى مصر قريبا لبحث توسيع أعمالها في مصر والاستثمار في عدد من المشروعات القومية مثل محور تنمية قناة السويس والعاصمة الإدارية الجديدة.