أحمد عباس

أعلنت شركة دوبيزل، المتخصصة في التجارة الاليكترونية والبيع والشراء من خلال الانترنت، عن تواجدها الرسمي في السوق المصري خلال مؤتمر صحفي عقدته الشركة مؤخرا للكشف عن إستراتيجيتها الجديدة.

وأوضحت الشركة أهمية التجارة الالكترونية التي بدأت في التنامي في ظل ازدياد مشتركي الانترنت في مصر وخاصة من بعد ثورة 25 يناير .

 وكشف مدير عام موقع "دوبيزل" أحمد عراقي، خلال المؤتمر عن دراسة أجرتها الشركة المالكة للموقع بالاتفاق مع مؤسسة  YouGov، المتخصصة في الدراسات وبحوث التسويق.

وأوضحت أن امتلاك مستخدمي الإنترنت في مصر يقرب من 2.2 مليار سلعة غير مستخدمة يمكن بيعها مباشرة، وهو ما يمكنهم من تحقيق عوائد بـ 522 مليار جنيه مصري، مشيرا إلى أن ذلك سيعود على الاقتصاد بفوائد كبيرة نتيجة لحركة السيولة في السوق.

وقال مؤسس شركة دوبيزل جي سي بتلر، إن المصريون عندما يقومون ببيع وشراء أشياء ليسوا بحاجة إليها "الكراكيب"، يزداد إجمالي العرض في السوق المحلي، وذلك يؤدي إلى انخفاض الأسعار، مما يزيد حركة التجارة والأموال، وذلك سيمنح المصريون القدرة على شراء احتياجاتهم وسيزيد الطلب ويوسع من حجم التجارة والسوق المحلي .

 

وكشفت الدراسة التي تم عرضها خلال المؤتمر، عن أن القاهرة وحدها بها 7.2 مليون جهاز محمول، يساوي ما يقرب من 6.2 مليار جنيه ممكن أن تتحول إلى أموال سائلة في يد المستخدمين أو ما يقرب من 3.5 مليون جهاز تليفزيون ووسائل ترفيه منزلية تقدر بنحو 2.6 مليار جنيه، كما ورصد التقرير أشياء كثيرة، يملكها المصريون ولا تستخدم، ولم يعدوا بحاجة إليها مثل الملابس والإكسسوارات، ومستلزمات ولعب الأطفال والمواد الترفيهية والمنتجات والأجهزة الإلكترونية والآلات الموسيقية والاستهلاكية.