علاء عبد العظيم

تمكن طالب بكلية الشرطة من القبض على مسجل خطر بعد مطاردة استمرت أكثر من ساعة لقيامه وبمعاونه صديق له بالاعتداء على أحد الجيران بمنطقة العمرانية.

كان طالب الشرطة واقفا في شرفة منزله وما أن شاهد جاره الذي كان قد حضر في وقت متأخر من الليل أثناء نزوله من سيارته حيث فوجئ بشخصان يقتربان منه وأشهر أحدهم سلاحا ناريا في وجهه بينما أشهر الأخر سكينا وطلبا منه هاتفه المحمول والنقود الخاصة به.

صرخ الطالب بأعلى صوته حيث تجمع الجيران وحاولو الإمساك بهما فأخذ المتهم الأول بإطلاق أعيرة نارية أثارت الذعر والخوف في نفوسهم بينما هرول الطالب مسرعا خلف أحدهم ولم يهاب إطلاق النيران ونجح في القبض عليه مما شجع الأهالي والذين سارعو في مطارده اللص الأخر الذي حاول الاختباء بإحدى العمارات، تم تحرير محضر بالواقعة وأحيل إلى نيابة العمرانية.

قرر وكيل أول النيابة محمد عبد البصير الذي باشر التحقيقات بإشراف رئيس النيابة مدحت مكي بحبس المتهمين أربعة أيام على ذمة التحقيقات والتحفظ على السلاح.