أكد طارق يحيي المدير الفني الجديد لفريق طلائع الجيش أن قرار عودته لتدريب الفريق العسكري كانت مفاجأة كبيرة بالنسبة له خاصة وأن الأمر لم يأخذ أكثر من ساعات قليلة ليوافق ويعود لتدريب الطلائع مرة أخرى بعد موسم رائع قدمه مع الفريق خلال العام الماضي.

أضاف "يحيي"  خلال تصريحات لقناة on sport  اليوم الاربعاء أنه يشكر الجهاز الفني السابق للطلائع بقيادة أحمد سامي ومجهوده الكبير مع الفريق في الفترة الماضية ونجاحه في تطوير الأداء ووضع طلائع الجيش في ترتيب متميز بجدول الدوري المصري الممتاز.

أوضح أن الفريق حاليا في المركز السادس بجدول الترتيب وسوف يسعى للدخول في المربع الذهبي ويأمل في إنهاء الموسم في مركز جيد ومؤهل إلى المشاركة في إحدى البطولات الإفريقية.

وشدد" طارق يحيى على أنة تعرض للظلم الكبير لاعبا ومدربا على مدى مشواره مع كرة القدم مشيرا الى أنه تعرض لظلم واضح بعدما رفض الراحل عبده صالح الوحش ضمه للمنتخب المشاركة في أولمبياد لوس أنجلوس رغم تألقه الشديد بجانب ظلمه الراحل الجوهري بعدم ضمه للمنتخب المشارك في نهائيات كأس العالم بإيطاليا رغم أنه كان أفضل لاعبي مصر في هذا العام تحديد وشارك في حصد 5 بطولات مع الزمالك.

وتابع :" بعد مستويات رائعة مع الإنتاج الحربي ومصر المقاصة لم يحصل على فرصة لقيادة فريق كبير بقدر إمكانياته أو يدرب أحد المنتخبات موضحا أنه لا يعرف التقييمات التي يتم على أساسها اختيار مدربي المنتخبات المختلفة.