قال النائب البرلماني، محمد تمراز، إن التعدي على الأراضي الزراعية فاق كل التوقعات عقب ثورة يناير، مؤكدا أن مخالفات التعدي تجاوز عددها مليون ونصف حالة تعدي.

وأضاف تمراز خلال مداخلة هاتفية عبر "قناة صدى البلد" الثلاثاء 10 يناير، أن تأخر إصدار الحيز العمراني  بالقرى والمحافظات تسبب في انتشار حالات التعدي على الأراضي الزراعية، موضحا أن الأراضي الزراعية المعتدى عليها لم تعد تصلح للزراعة مؤكدا أن التصالح مع المخالفين سيوفر مليارات الجنيهات.

وأشار النائب البرلماني، أن الحكومة قننت أوضاع المعتدين على الأراضي الزراعية بصور غير مباشرة بعد توصيل المرافق لهم.