شغلت التجربة التي قام بها الباحثان السويسريان "برتران بيكار" و"اندريه بورشبرج" فى رحلة حول العالم مستخدمين الطائرة الكهربائية "سولرامبولس" أذهان المسافرين الذين يحلمون بالطيران بهذه الطائرة الكهربائية.

وأعلن المغامر "أندريه بورشنبرج"، صاحب فكرة الطائرة الكهربائية، أن هناك جيلا جديدا من طائرات الدرون (الطائرات بدون طيار) تعمل بالطاقة الشمسية والكهربائية، ستقوم في المستقبل بمهام الأقمار الفضائية.

والجدير بالذكر أن الطائرة الكهربائية تقطع مسافة 100 كيلو متر في الساعة أي عشرة أضعاف أقل من الطائرات العادية.