وزارة الصحة تشترط لصرف اللبن المدعم أن تذهب الأم إلى منفذ الصرف وتقوم بإرضاع طفلها علنا. إذا وجدت الممرضة أنه يرفض الرضاعة من صدر أمه تصرف له اللبن المدعم، أما إذا رضع فهو لا يستحقه . ولكن منظمات حقوق الرضع ترى أنه لابد من أن يكون رأى الرضيع دون ضغوط لضمان حقه فى حرية التعبير، وأن تقوم الممرضة بسؤاله شخصيا: هل تحب لبن ماما يا سنسن ، أم تفضل عليه لبن الحكومة؟ إذا أجاب سنسن بأن لبن الحكومة ألذ.. حلال على أمه علبة لبن مدعم .  وإذا قال إنه يرضع من ماما لأن لبنها طبيعى ولا يعلى عليه، تأمر الممرضة بتسليم أمه للشرطة بتهمة محاولة الاستيلاء على اللبن العام.
أوعى تودى ماما فى داهية يا سنسن!