اثار ما تناولته فى يومياتى السابقة حول رفع بعض الأطباء أجورهم لأرقام خيالية حتى بلغت ألف جنيه فى الزيارة الواحدة، وجاءت ردود الأفعال متباينة، وتراوحت أجور البعض 800 جنيه، و600 جنيه بلا استشارة، بمعنى ان على المريض دفع «ڤيزيتة» جديدة كاملة..
وعقب النشر قال لى الدكتور احمد عبدالسلام مدير الإدارة الطبية «لأخبار اليوم» رفقاً بالاطباء، انهم ليسوا جميعاً من فئة الألف جنيه بل هناك اساتذة يقدمون خدماتهم فى المستوصفات الخيرية مثل مسجد الدكتور مصطفى محمود، إن لكل استاذ أياما محددة يحتشد فيها المرضى الذين ليس لديهم القدرة على زيارتهم فى عياداتهم الخاصة وامثال هؤلاء الاطباء يعتبرون ما يقدمونه نوعا من الزكاة، والمساهمة فى خدمة المجتمع.. ان امثال هذه المستوصفات منتشرة فى الكثير من المساجد والكنائس.
وعلى الجانب الآخر استاء بعض كبار الأطباء فى مختلف التخصصات من الارقام الخيالية التى بلغتها اعباء زيارة المرضى، وعدم مراعاتهم ظروف المرضى والحالة الاقتصادية لاسرهم.. وقال لى احدهم وهو ايضا استاذ كبير وقديم، ورغم هذا لاتتجاوز رسوم زيارته 200 جنيه.. ان علينا ان نتعلم من اساتذتنا امثال العالم الكبير الدكتور يس عبدالغفار الذى بلغ اقصى أجر تقاضاه أربعين جنيها.. وهو الذى كان يعالج أسر الرؤساء السابقين.
وقال لى زميل آخر.. أين دور نقابة الاطباء؟ هل يقتصر دورهم فقط على رعايةالمصالح الشخصية.. أين دورها فى خدمة المجتمع؟
ان نظام النقابة يقضى بتوقيع بروتوكولات بين الاطباء والمستشفيات التى يعملون بها، كما يلزمهم بصرف تذاكر موقع عليها من النقابة وموضحا بها الأجر الذى سيحاسب على أساسه والطبيب أمام مأموريات الضرائب.. ويراعى فى تحديد أجر الطبيب درجته العلمية وتخصصه.. وبالطبع يختلف الأجر فى الحالات الطارئة المنزلية والمستعجلة..
ان واقع اجور الاطباء الآن يؤكد ان من بينهم اباطرة وآخرين ملائكة!
ومن بين الفئة الاولى من يخالفون ضمائرهم، والقسم الذى يؤدونه عند تخرجهم.
وسألت أحد الاطباء من الذين اجورهم متواضعة.. لماذا لاترفع اجرك مثل زملائك الكبار.. ان المرضى ينتظرون على سلم العمارة بالعشرات، وسيارتك من الموديل القديم؟ قال لو رفعت الاجر لتضاعف عدد الزائرين المرضى.. انها ثقافة المصريين الذين يرون فى ارتفاع اجر الطبيب دليلا على نبوغه وعبقريته.. وعلقت على ذلك قائلا.. ان الله هو الشافى..
وقال لى احد العلماء المصريين.. شعرت بالتعب نتيجة التركيز الزائد فى البحث والدراسة، لذا توجهت إلى احد هؤلاء الاباطرة المتخصصين فى الاعصاب.. وبعد دفع المعلوم من الفئة العالية، وفى العيادة استقبلتنى اولا الممرضة التى انهالت عليّ بالاسئلة عن التاريخ المرضى والاعراض، ثم وجدت نفسى فى غرفة المساعد وتكررت الاسئلة، واخيرا اتفتح الباب عن «الكبير» الذى كان جالساً.. وجرى بيننا حوار وعرضت عليه المساعى التى قمت بها من خلال اتصالاتى بأحد المستشفيات الامريكية، ورؤية زملائه لحالتى.. وهنا انتفض واستدعى سكرتير العيادة وطلب منه اعادة «الفيزيتة» مؤكدا ان حالتى صعبة!
وذهبت لآخر الذى وصف لى العلاج وكان على يديه الشفاء.. وهذا الآخر بنصف الأجر..
حوادث الطرق
بتوجيهات من الطبيب المعالج وتنفيذا لوصيته توجهت للمصيف لقضاء بضعة أيام.. وكم كانت سعادتى من جمال ونعومة الطريق إلى الساحل الشمالى.. بداً من البوابات رائعة التصميم إلى تقسيم الحارات حسب السرعات وتخصيص حارة لسيارات النقل.. ولكن للأسف سعادتى لم تكتمل عندما وجدت احدى سيارات النقل وقد انحرفت فى طريق الملاكى لتأخذ فى طريقها ٤ سيارات..
وواصلت الطريق وكانت المفاجأة الثانية اننى لاحظت السيارات الملاكى القادمة من الاتجاه العكسى فى طريقها إلى القاهرة تصدر اشارات للتنبيه بوجود كمائن ورادارات!! وهذه المخالفة لايعاقب عليها القانون ولايمكن ضبطها.
ويتصادف هذه الايام الاعلان عن كوارث فى الطرق يذهب ضحاياها السائق والعشرات من الركاب الذين لاذنب لهم، والاسباب متعددة.. قد يكون السرعة أو رعونة السائق وتعاطيه المخدرات رغم الاعلانات التحذيرية المتكررة وقد أدى تكرارها يوميا إلى استدعاء اللواء مجدى عبدالغفار وزير الداخلية قيادات الوزارة لإعادة النظر فى قانون المرور وتشديد الرقابة على الطرق وتغليظ العقوبة على المخالفين خاصة ونحن نعيش هوس المحمول..
وقد بثت احدى القنوات الفضائية شريط فيديو لقائد سيارة تلقى رسالة على تليفونه المحمول، وبتلقائية مد يده ليلتقط المحمول.. وما هى الا ثوان وكانت وقعت الكارثة بعد ان اصطدم بثلاث  سيارات.
ولم يمر على بث هذا الفيديو من الوقت الكثير حتى نقلت الصحف خبر وفاة شاب يبلغ من العمر ٢٦ عاما وهو من احدى محافظات بحرى. لقد ظل يتحدث فى المحمول حتى قادته قدماه إلى مزلقان القطار ليلقى مصرعه!
وفى احدى حلقات برنامج مفيش مشكلة للفنان القدير محمد صبحى ناقش السلوكيات الخاطئة فى المرور بدءاً من استخراج الرخصة بالواسطة دون اداء اى اختبار، بل وتوصيلها للمنزل.. ونسيان الكثيرين شعار ان القيادة فن وذوق واخلاق.. وامتد نقد الحلقة لتصرفات بعض افراد الشرطة الذين تم القبض على اثنين منهم  اثناء تقاضى الرشوة من المخالفين!
اننا نعيش هوس المحمول واستخدامه عند القيادة لوقت طويل كذلك عدم الالتزام باستخدام حزام السيارة عند القيادة، ويحسب لوزارة الداخلية تعميم الكاميرات فى الكثير من الشوارع والميادين الامر الذى اعاد الانضباط وادى إلى انخفاض المخالفات والحوادث، وهوما دفع وزارة الداخلية للتفكير فى استخدام تقنية حديثة على الطرق السريعةوادخال تعديلات جديدة على قانون المرور يقلل من استخدام العامل البشرى فى علاقة المواطن والمرور.
ان ارقام ضحايا حوادث الطرق حققت أرقاما قياسية حتى جاءت مصر فى المرتبة الأولى لأن ضحاياها يفوق ضحايا الإرهاب!
البحر أكل الشط!
صدق.. مياه البحر أكلت ١٢ مترا من شاطيء قرية الصحفيين بالساحل الشمالى الواقعة عند الكيلو ٨٢.. المشكلة البيئية اثارت انتباه الاستاذ ابراهيم عابدين رئيس مجلس ادارة الجمعية.. لجأ إلى المهندس محمد شيمى رئيس مجلس ادارة شركة بتروجت التى قامت بتنفيذ القرية عام ٩٦، وعلى الفور أصدر توجيهاته إلى اجهزة ومعدات الشركة لتحريك الرمال المتراكمة وإعادة توزيعها على الشط فى مواجهة الصف الأول من شاليهات الملاك.
وظل العاملون يقومون بتسوية المنطقة يوميا.. ولكن يظل السؤال لجهاز حماية البيئة؟ ما مستقبل التغيرات المناخية على الشاطيء وماذا انتم فاعلون للحد من آثاره الخطيرة، وهل لما حدث لما تردد عن احتمالات التهديدات للدلتا؟وما سبل الحماية وهل يتطلب الامر انشاء مصدات للمياه؟
الطفل والأسئلة الحرجة
الطفل واسئلته الحرجة.. كان هذا عنوان المحاضرة التى جذبنى عنوانها لحضورها والاستماع للمتحدثين عنها وهما رجل دين وطبيب علم نفس.. الموضوع لم يعد من السهل الحديث عنه ونحن نعيش فى عالم الاتصالات الحديثة والتليفزيون والمدارس الاجنبية، وهوما يؤكد انه لم يعد هناك محظورات..
إلى عهد قريب كان الوالدان يستخدمان اسلوب التوبيخ والضرب على اليدين عندما يطرح الطفل الاسئلة عن الجنس.. واحيانا اخرى يتجاهل الوالدان السؤال لكن اليوم انتهى زمن التعامل بهذا الاسلوب، وفرض الاطفال على الوالدين ضرورة الحوار وإلا كان الحل هو الانترنت واطفال السوء والمراهقون وافلام الجنس لأن الطفل من الصعب ان يتجاهل المتغيرات التى تطرأ على جسده ودوافع الغريزة.
وتدخلت احدى الامهات فى الحوار.. قالت ان طفلها سألها يعنى ايه تحرش؟
ولم تجد لديها ما ترد به.. وهنا قال المتحدث.. ان هذا الموقف يتطلب من الوالدين تقديم المعلومة الهادئة والصحيحة بدلا من البحث عن الاجابة الخاطئة عندما لايجد اجابة الوالدين غير مقنعة.. ان الامر يتطلب تقديم شرح مبسط لجسم الإنسان ووظائفه لأن طفل اليوم يتميز بالذكاء والجرأة وعلينا ان نستخدم فكر الوقاية..
ان اخفاء المعلومات الحقيقية الهادئة للاطفال يترتب عليه معلومات مشوشة لأن من المعروف ان كل ممنوع مرغوب.. لذا وجدنا بعض الاطفال يلجأون إلى ممارسة الجنس مع زملائهم أو الاخت!! وهو ما يعنى ان عدم المعرفة يقود لكارثة.. واحيانا نجد الفتاة عندما تتزوج منقوصة الثقافة تفشل فى زيجتها..
ان البعض يرى ان الجنس هو مجرد التصاق الرجل بامرأته، وان مجرد نظرة الاعجاب تعنى سرعة الارتباط بالزواج، لكن هذا الامر يتطلب الانضباط فى فترة الخطوبة.. واحيانا عندما تكون الفتاة معجبة بالشاب فهذا يعنى انها اصبحت ملكا له.. ونتيجة للقصور فى الثقافة ترى الفتاة ان المعاشرة الزوجية خطيئة.. وتجنبا لهذا الخلط تظل الاسرة مسئولة عن متابعة التغيرات الجسدية والنفسية عند ابنائها، والتنبيه عليهم بعدم السماح لاحد بملامسة اجسادهم منذ الحضانة.. وعندما تبلغ الطفلة السابعة هنا تأتى مسئولية الأم حتى لاتنزع الفرحة من ابنتها مع أول دورة شهرية والقول لها انها ستكون زوجة وأم المستقبل.. وهى علامة جميلة.
ان تربية الابناء فى سن الطفولة والمراهقة يتطلب من الوالدين التعامل معهم بالحكمة والعلم والتدين.. ويقول الدكتور محمد غانم اننا نرى فى العيادات النفسية اثار المعلومات الخاطئة والمشوشة وظهور المتاعب والامراض النفسية بسببها.. وكم من الشباب احجم عن الزواج لاسباب تتعلق بمقاييس مزعومة للرجولة والانوثة؟ وكم من زيجات فشلت رغم توافر مقومات النجاح التقليدية؟ وكم من مشاعر نقص وفقدان الثقة بالنفس تظهر خلال أشهر الزواج الأولى؟
كل شىء عن الكبد
هو المفاعل المعجزة لذا فإن فحصه عند الشعور بأدنى خطر يظل خط الدفاع الاول للدفاع عن الجسم.. انه الكبد اكبر غدة فى جسم الانسان التى تقوم بهضم المواد الغذائية وتصنيع مادة الزلال وتصنيع العوامل التى تؤدى إلى تجلط الدم «اى منع النزيف»،وانتاج فيتامين A و D.. ويخلص الجسم من المواد الضارة وبقايا الأدوية..
وتشير الارقام إلى ان عدد المصابين بفيروس «سي» تجاوز ١٢ مليون مواطن لذلك هبت الدولة بتبنى حملة قومية لعلاج المرضى باستخدام احدث الادوية المنتجة عالميا ومحليا.. ونجحت فى القضاءعلى المرض فى ١٢ محافظة.. ومساهمة من دار اخبار اليوم فى نشر الوعى والوقاية والعلاج من المرض، ودورها فى خدمة المجتمع طلب الاستاذ ياسر رزق رئيس مجلس الادارة من الزميل الاستاذ علاءعبدالوهاب رئيس تحرير كتاب اليوم اصدار كتاب طبى عن الكبد، واختار الاستاذ الدكتور سامى عبدالله استشارى الجهاز الهضمى بالمعهد القومى لامراض الكبد وعضو الجمعية الاوروبية للقيام بهذه المهمة.
وقد تناول المؤلف اكثر الامراض شيوعا فى الكبد والفيروسات الخمسة A.B.C.D.E.. والالتهابات واعراضها وطرق العدوى واساليب التشخيص وطرق العلاج من فيروس سى بحقن الانترفيرون طويل المفعول والعقاقير الحديثة منها Rebaverin والسوفالدى وهى تسبب نسبة علاج سريعة وتصل إلى ٩٥٪.
ويستعرض الدكتور سامى عبدالله اسباب التليف الكبدى وسرطان الكبد وأعراضه وكيفية تشخيصه والغيبوبة الكبدية واستسقاء البطن وزراعة الكبد وشروطه واهمها الاتزيد سن المتبرع الحى عن ثلاثين عاما، وتكون فصيلة الدم وكرات الدم البيضاء HLA مطابقة تماما للملتقى، وفى هذه الحالة يتعين على المريض الراحة 3 شهور.
ويحدثنا بعد ذلك المؤلف عن الكبد وامراض السكر والطحال والمرارة وآثار المخدرات على الكبد، والبلهارسيا والكبد والصيام ومريض الكبد والطب البديل والعلاج بالاعشاب وبول الابل، وامراض الكبد عند الاطفال، وكيفية الوقاية من أمراض الكبد.
ويطرح الدكتور سامى عبدالله مجموعة من الاسئلة التى تهم القارىء حول الكبد والفيروسات الكبدية وهى.. هل تصيب الفيروسات الكبدية الاطفال؟ وكيف يعرف الشخص انه مصاب بالالتهاب الفيروسى الكبدى أو حامل للفيروس خاصة B وC؟
وما خطورة الاصابة بالفيروس B والفيروس C على الزوجين؟ وكم هى مدة العلاج للفيروس B ؟ ومدى انتشار الفيروسات الكبدية فى مصر واسباب انتشارها منذ علاج البلهارسيا بحقن الطرطير المضىء ودور الحلاق.. وهل ادوية علاج مرض الكبد لها تأثير سلبى على مريض السكر؟ ولماذا يوصى لمريض الكبد بالعسل النحل الطبيعي؟ وما  درجات التليف وقسمها إلى 4 مستويات واخيرا يطرح السؤال عن العلاقة بين الاصابة بمرض الايدز وامراض الكبد وهل هناك تشابه فى علاج المرضين؟ وآثار المخدرات على الكبد والادوية الحديثة المصنعة فى مصر والمستوردة.
الكتاب بحق موسوعة طبية لكل مريض حتى يتعرف على الاجابة لكل اسئلته..
رسائل
> إلى الزميلة صفاء حجازى رئيس الاذاعة والتليفزيون.. فى نشرة الاخبار اليومية جانب اقتصادى يتناول نشاط البورصة ومعه صورة متكررة لشاب وفتاة وهما يمضغان اللبان! «عيب».. رجاء تغيير الصورة..
> فى يومياتى السابقةتناولت ظاهرة إلقاء خطابات البنوك على سلم العمارة لتصبح بياناتها مشاعا لجميع السكان والمفترض انها من الاسرار الشخصية.. البنوك لم تحرك ساكنا.. يارجال البنوك استخدموا وسائل الاتصال الحديثة.
> لدينا نقص 18 مليار متر مكعب من المياه للوفاء باحتياجاتنا من مياه الشرب والزراعة.. بينما هناك عمارات خصصت الدور السفلى منها لغسيل سيارات المواطنين بالأجر دون رقيب.
لحظة تأمل :
من ينظرون فقط للجزء الفارغ من الكوب نسوا ان الكوب كله كان مختطفا.
ياسر رزق