رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير التنفيذي : علاء عبدالهادي
القاهرة - 23 فبراير 2017
رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير التنفيذي
علاء عبدالهادي

إيزيس في محراب «أسوان لأفلام المرأة»

صباح الفن

إنتصار دردير

الجمعة , 02 سبتمبر 2016 - 04:20 مساءٍ

تحتضن محافظة أسوان في فبراير2017، مهرجاناً سينمائياً جديداً هو «مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة» الذي يأتي مواكبا للعام الذي خصصته مصر للمرأة، وصممت جائزة المهرجان علي شكل «إيزيس» رمز القمر والأمومة عند قدماءالمصريين.

أخيرا جدا يقام مهرجان سينمائي يهتم بقضايا المرأة ويدفع بالمبدعات في مجال السينما وهذا المهرجان ليس الوحيد من نوعه في المنطقة العربية، فهناك  مثيله في فلسطين «سينما المرأة في فلسطين»، و«المهرجان الدولي لفيلم المرأة» في مدينة سلا المغربية، فما الذي يمكن أن يصنعه المهرجان الجديد؟، وهل كما قالت الفنانة والمنتجة إلهام شاهين، التي اختيرت رئيسا شرفيا له، يستطيع أن يلعب دورا في تسليط الضوء علي قضايا المرأة التي تعرضت للتهميش خلال الفترة الأخيرة؟.

أعتقد أن أهمية هذا المهرجان، تكمن في قدرته علي تفعيل المساهمة السينمائية والإضافة التي تقدّمها المرأة، خصوصا وأن السينمائيين الرجال يسيطرون علي النجومية في الإخراج والإنتاج والتصوير والسيناريو، في حين تُعطي المرأة أهميتها السينمائية كممثلة أكثر من أي دور آخر، فمقابل عشرات المخرجين يحفظ الجمهور أسماءهم، وبالكاد يمكنه تذكر اسم مخرجة واحدة أو أكثر، ومن ثم أصبحت الحاجة إلي هذا المهرجان ومثيله من تظاهرات أخري، يبررها ضرورة يتم نسيانها أو تجاهلها لأسباب مختلفة، وهي «سينما المرأة» وليس فقط تقديم «المرأة في أفلام» لتكون مجرد سنيدة للبطل، أو تطرح قضايا فردية لا تشكل رصدا حقيقيا للمرأة ودورها داخل الأسرة والمجتمع.

وحين نطلق مصطلح «سينما المرأة» ونبني عليه مهرجانات وتظاهرات، فنحن إما أننا نفترض أنه من المعروف حقاً ما المقصود بذلك، أو أننا نضع المصطلح ثم نحاول اكتشافه، ولذلك تأتي أهميه  هذا المهرجان الذي يسعي لتأكيد دور المرأة  كسينمائية ويدفع لمزيد من الاهتمام بسينما المرأة التي تطرح قضاياها بصدق وتعبر عن واقعها .. وبالطبع القائمون علي «أسوان الدولي لأفلام المرأة»، يعرفون جيدا كيف يجعلون من مهرجانهم مختلفا، وقد ظهر ذلك واضحا في المؤتمر الصحفي الذي عقدوه مؤخرا ويكفي اختيارهم الذي - وقف وراءه الناقد الكبير سمير فريد -لفيلم «ليلي بنت الصحراء»، المنتج عام 1937، وهو اختيار جاء بمناسبة مرور 80 عاماً علي إنتاجه، وكون منتجته وبطلته ومخرجته امرأة «بهيجة حافظ». هذا بخلاف تكريم النجمة الكبيرة نجلاء فتحي والتي جاء صوتها عبر مكالمة تليفونية تؤكد حضورها وتروي جانبا من معاناتها المرضية في الفترة الاخيرة،  كما أن كل جائزة في المهرجان ستحمل اسم احدي السينمائيات المصريات الكبار، تقديرا لاسهاماتهن في السينما، وقد كان حضور محافظ أسوان اللواء مجدي حجازي للمؤتمر مايؤكد دعمه وحماسه وايمانه بأهمية ان تحتضن أسوان مهرجانا سينمائيا قادرا علي الترويج السياحي بما تملكه من آثار وأماكن ساحرة للتصوير السينمائي، وهو ما يسعي المهرجان لتحقيقه ، ومن المؤكد أن ملامح دورتهم الأولي بدأت تتشكل، لتكون دليلا علي قدرة المرأة علي الإبداع في مختلف المجالات بما فيها محراب السينما.


  • 8 - 20 °C

  • سرعه الرياح :17.70
  • دولار أمريكى : 15.7978
  • يورو : 16.6793
  • ريال سعودي : 4.2129