ولد ناجي العلي عام 1937 في قرية الشجرة الواقعة بين مدينتي طبريا والناصرة في الجليل عام 1937 ، هاجر مع أسرته وهو في العاشرة من عمره إلى جنوب لبنان وعاش في مخيم عين الحلوة ، وفي طرابلس بشمال لبنان نال شهادة ميكانيكا السيارات.

اعتقلته القوات الإسرائيلية وهو صبي لنشاطاته المعادية للاحتلال ، فقضى أغلب وقته داخل الزنزانة يرسم على جدرانها ، وكذلك قام الجيش اللبناني باعتقاله أكثر من مرة وكان أيضا يرسم على جدران السجن .

نشر له الصحفي والأديب الفلسطيني غسان كنفاني أولى لوحاته في مجلة "الحرية" في 25 سبتمبر 1961 ، بعد أن شاهد ثلاثة أعمال من رسوم ناجي في زيارة له في مخيم عين الحلوة .

انتقل إلي الكويت في سنة 1963 ليعمل محررا ورساما في صحيفتي "الطليعة" و"السياسة" ، ثم عاد الى لبنان ليعمل في صحيفة "السفير" اللبنانية ، وعاد بعد اجتياح بيروت من قبل القوات الإسرائيلية للعمل في صحيفة "القبس" الكويتية ، ومنذ عام 1983 انتقل الى لندن ليستمر في الطبعة الدولية لصحيفة "القبس".

له أربعون ألف رسم كاريكاتوري ، أكسبته شهرة واسعة في أرجاء الوطن العربي ، أعاد ابنه خالد إنتاج رسوماته في عدة كتب جمعها من مصادر كثيرة ، وتم ترجمة العديد منها إلى الإنجليزية والفرنسية ولغات أخرى.

وفي 22 يوليو عام 1987 أطلق عليه الرصاص في لندن ، ومكث في غيبوبة حتى وفاته في 29 أغسطس عام 1987، ودفن في لندن رغم طلبه أن يدفن في مخيم عين الحلوة بجانب والده وذلك لصعوبة تحقيق طلبه .