"صخرة الكاركاتير بدأت حتي بني لها معبدا في شارع الصحافة " هكذا قال عنه شيخ الصحفيين حافظ محمود .. يعتبر صاروخان هو رائد الكاريكاتير السياسى فى مصر ، والوطن العربي ، كان مشاغبا من خلال رسوماته الكاريكاترية اللإذعة، والتى كانت تنتقد الأوضاع الإجتماعية والسياسية في مصر، فأنتقد الحالة الصحية للوزراء علي صفحات آخر ساعة .

نشرت مجلة آخر ساعة على متن صفحتها في عددها الصادر يوم الأحد 4 نوفمبر 1943 كاركاتير تحت عنوان " النشرة الطبية عن حالة الوزارة "

اليوم فحصنا الوزارة        و الفحص كان فحص كامل

وجدنا كيس المراره         مفقوع ومليان دمامل

    ****

وشفننا إن الدماغ         صداعها بيترسناوي

وف ضهرها ألف داغ       من كتر شيل البلاوي

     ****

وبفحص عينها الشمال      وجدنا ميه وسحابه

وفي كل عضو انحلال      وفؤادها مليان كابه

       ****

و الركبتين التقينا           فيهم كساح احتلالي

وشفنا قدام عينينا            خراج كبير استقالي

 ****

وحيث مفيش في الحالادي       أدني أمل في حياتها

يمكن تموت الليله دي          أو بكره تحصل وفاتها

الأطباء : دكتور علي إبراهيم .. دكتور دياب .. دكتور طه حسين .

يوم الأحد 4 نوفمبر 1943 العد 17