تحل علينا اليوم ذكري رحيل سياسي مصري ،  تولي رئاسة مجلس الوزراء أربع مرات من عام 1936 حتي 24 يوليه 1952 ، اطلاق عليه لقب "رجل الساعة"، "رجل الأزامات" أنه "علي ماهر باشا".
وبوابة أخبار تحتفل بتلك بذكري رحيل علي ماهر باشا بنشر مقتطفات من حياته ..

ولد علي ماهر في 2 نوفمبر 1882..وهو شقيق محمد ماهر باشا وكيل وزارة الحربية ومحافظ القاهرة  .. حصل علي البكالوريا عام 1898 من المدرسة الخديويه فى القاهره.
حصل علي ليسانس الحقوق عام 1903..عمل بالمحاماة ثم عين قاضيا بمحكمة مصر عام 1907 ..انضم لثورة 1919 وعين 1923 ناظرا لمدرسة الحقوق فوكيلا لوزارات المعارف فالمالية فالحقانية ثم عين رئيسا للديوان الملكى . تولى رئاسة الوزارة لأول مرة 1936 وشكل وزارته الثانية 1939 ..حددت اقامته 1942 بتهمة عدم التعاون مع سياسة الحلفاء ثم رفع ذلك قرب اواخر الحرب.

فى 23 يوليه 1952 عين رئيسا للوزارة وقام بتسلم تنازل الملك عن العرش ، وفى 13 يناير 1953 عين عضوا ثم رئيسا للجنة مشروع الدستور..عين مستشاراً للملك فؤاد الأول ورجله الأول فى حزب الاتحاد ..الراعى الاول لأخر ملوك مصر للملك فاروق الأول فى شبابه ورأس الديوان الملكى مرتين .

انشاء وزارة للشئون الاجتماعية..بدء الحرب العالمية الثانيه واعلان الاحكام العرفية  ..فرض ضريبة الدفاع لأول مرة  ..بريطانيا تهدد بخلع الملك  
توفي رئيس وزارء مصر الأسبق في الـ 25 من أغسطس 1960 .